تعلمت في حياتي العملية # 1 – قدرات فريق عملك

في فترة دراستي بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن 2000-2006، شغلت منصب رئيس نادي هندسة الطيران والفضاء بالجامعة لعام 2004، حيث كونت أول مجموعة عمل بالنادي لأنه كان حديث العهد، وكان عدد أعضائه عام 2004 هو 30 طالبا، وهو أول عام يعمل فيه النادي بشكل فعلي (حيث في العام 2003 تم انشاء النادي كاسم بأوراق الجامعة من قبل أحد الطلاب النشطين)

كان تصوري أننا كفريق عمل سننتج ونقوم بمشاريع وغيرها، ولكن كطالب حديث العهد بادارة فريق عمل لم أكن أعلم أن ليس كل متحمس ومشترك بالنادي أنه سيقدم الكثير من وقته وجهده،

في الأسابيع التالية لبداية عمل النادي، بدأت تظهر قدرات وامكانيات الطلاب المشاركين ومدى القابلية لكل واحد منهم ببذل جهد وجزء من وقته للأنشطة بالنادي

فورا بدأت باعادة توزيع المهام حسب تفاعل المشاركين واخترت الأفضل منهم لقيادة النشاطات المهمة وانتهينا بأن النادي خلال أول عامين من بداية عمله وعلى أساس الميزانية والخطة التي وضعتها من أول يوم، حصل النادي على جائزة أفضل نادي تقني بالجامعة نهاية عام 2005

مالذي استفدته وطبقته في مستقبلي المهني بعد التخرج؟

بعد هذه التجربة الجميلة بثمان أعوام وخلال عام 2012، وصلت لمنصب رئيس قسم ورشة الصيانة الميكانيكية بمحطة توليد الكهرباء بمدينة رابغ التابعة للشركة السعودية للكهرباء (أحد أكبر محطات توليد الكهرباء بالعالم بقدرة انتاج حوالي 7200 ميغا واط)، والذي تتوقعونه قد حصل

كان أول أعمالي في القسم هو التعرف على الموظفين في قسم الورشة والتقرب منهم والمحاولة قدر المستطاع أن أعرف قدراتهم ومدى ميولهم للبذل في العمل، حيث أعدت هيكلة الشجرة الادارية وتم اعادة توزيع المهام وتغيير قائدي المجموعات، وكل هذا على أساس قدراتهم كما حصل معي منذ 8 سنوات

ولله الحمد، نجحت التوزيعة الجديدة وأنتجنا أكثر مما كنا نتوقع، وحصلنا على جائزة أفضل مكان للعمل بالمحطة بعام 2014

من ضمن النقاط التي تعلمتها:

  1. ليس كل شخص بذكاء زميله، اعطي المهمة التي تحتاج ذكاء أعلى لأذكاهم (لو اعطيت نفس المهمة لشخص أقل ذكاء وفشل بها وحاسبته على هذا الفشل فقد ظلمته)
  2. ليس كل شخص حريص على المصلحة العامة كزملائه، اعطي المهام الادارية على أحرصهم على المصلحة العامة وأقدرهم على تنفيذها
  3. المهمات الصعبة تحتاج لجرئة، اعطي المهمة الصعبة التي تحتاج لشخص يكسر حاجز الخوف بالحذر المعقول عند أداء المهمات الصعبة
  4. اعدل بين الموظفين بتقييمهم على أساس عملهم بغض النظر عن توافقك معهم شخصيا
  5. لا تشد على المهمل وخذ بيده قدر المستطاع لاعادته الى خطته المناسبة في مجموعة عمله
  6. اعادة هيكلة فريق العمل من وقت لآخر شيء صحي، وهو سلاح ذو حدين، فكثرته وعدم دراسته بالشكل الصحيح تضر، وقلته واهماله يضر بشكل عكسي

أمثلة على أشخاص أعدت هيكلة أعمالهم للفائدة العامة:

  1. موظف جديد خبرته حوالي عامين، تخصصه فني ميكانيكي، حضر عندي واستشارني بأنه يريد الاستقالة ليعمل بشركة قريبة من الجامعة ليكمل دراسته في الصباح كمهندس ميكانيكا، وكنت أظن به مستقبلا جيدا، أشرت عليه بأن لا يستقيل لأنه بشركة كبرى ومستقبلها ممتاز، ووعدته بايجاد حل له، وبالفعل حولت توقيت عمله لليل من الساعة الرابعه عصرا لمدة ثمان ساعات ووقعنا له الموافقة لاكمال دراسته الجامعية بشكل حضوري في الصباح، وتم الحفاظ عليه ضمن مجموعة العمل وهو سعيد بأنه حصل على كل ما يحتاجه من دعم، مع العلم أنه لم يكن في الورشة مجموعة عمل مسائية وتم اعتمادتا والعمل بها لدعمه أولا ورتبناها لتكون أيضا لمصلحة الشركة بتقليل مصروفات ساعات العمل الاضافية بالمساء، وبعدها انضم له شخص آخر وأكمل دراسته معه على نفس البرنامج
  2. موظف خبير، خبرته حوالي 16 عاما، فني ميكانيكا، تم توظيفه ليكون ملاحظ على مجموعة عمل، ولكن مع الأسف دائم المشاكل مع المجموعة، بشكل أو آخر درست حالته واكتشفت أنه انسان عصبي وعند العمل في الظروف الصعبة يزداد سخطا على من حوله، هذا النوع من الموظفين اذا استمر بالمشاكل مع من حوله فمصيره هو الفصل بعد تلقي أكثر من انذارين من الشركة حسب النظام، ومما اكتشفته أيضا أنه انسان ذكي جدا وصبور على العمل عند كثرة العمل بدون ضغوط، بحثت عن حل له، وجدت أن أفضل حل لتستفيد منه الشركة في الورشة هو تحويله لفني خراطة، حيث أن شغل الخراطة ليس فيه تواصل كثير مع زملائه وليس فيه ضغوط ولكن يحتاج للذكاء والصبر على مهمات العمل لساعات طوال، وقد كان، والحمد لله نجح وأصح زملائه بعدها بستة أشهر يمدحون عمله

ختاما،

يجب علينا دوما التفكير خارج الصندوق فيما يخص الموظفين وكيفية الاستفادة منهم في مكان العمل، فهناك خطوط عريضة يجب على الكل الالتزام بها وهناك ما يمكن تركه للموظف ليقوم به على طريقته، المهم أن ننظر الى النتيجة وكيف نصل اليها بأقل الخسائر، مع المحاولة قدر المستطاع على الاستفادة من قدرات من حولنا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s