أفكار خارج الصندوق # 4: ما هو أهم مشروع يجب على الدول العربية التوجه له بعد ارتفاع أسعار البترول والغاز؟

مع الأسف الشديد، قامت الحرب بين روسيا وأوكرانيا، وعليه المنتجات الزراعية الأساسية (الحبوب) التي يقومون بتصديرها ستنخفض بشدة وعليه تزيد أسعارها عالميا وكذلك أسعار البترول والغاز ستزيد عالميا لأن روسيا وأوكرانيا لاعبان رئيسيان فيها

من أهم مستوردين الحبوب من روسيا وأوكرانيا هي الدول العربية بحكم قلة الزراعة بها التي هي ناتج قلة المياه

أغلب الدول العربية تنتج اما بترول أو غاز أو كلاهما معا بنسب متفاوته، وعليه سيزيد دخل هذه الدول بشكل ملحوظ، ولكن في نفس الوقت ستتأثر بمشكلة نقص الحبوب في السوق العالمي

ماهو أفضل توجه للاستفادة من هذه الأوضاع؟

من وجهة نظري، أفضل توجه هو استغلال زيادة أسعار البترول والغاز في انشاء محطات تحلية مياه تعمل على الغاز لأنه أقل تلويثا للبيئة من البترول، وان لم يتوفر الغاز يتم بنائها لتعمل بالبترول، وبعدها استغلال هذه المياه لزراعة الحبوب والمنتجات الزراعية التي تحتاجها الدولة للاستهلاك المحلي

طبعا الهدف من الانتاج الزراعي بمياه محلاة بالمحروقات يجب أن يكون في حدود حاجة البلد وليس أقل أو أكثر،لأن أغلب دول العالم لن تشتري منتجات زراعية تعتمد على مياه تم تحليتها بنسبة تلويث للبيئة

عندما تكون الأمور تتعلق بالأمن الغذائي للدولة وعليه الأمن العام في الدولة، الحسابات تختلف، لأن لا أمن في دولة يعاني مواطنوها من الجوع

ولا ننسى أبدا أزمات سلاسل الشحن والنقل التي حصلت خلال أزمة كورونا وكيف كان من الممكن أن تجوع دول بأكملها بسبب مشاكل الشحن

نتمنى لروسيا وأوكرانيا حل مشكلتهم وايقاف هذه الحرب عاجلا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s